DSpace

King Saud University Repository >
King Saud University >
COLLEGES >
Humanities Colleges >
College of Education >
College of Education >

Please use this identifier to cite or link to this item: http://hdl.handle.net/123456789/14501

Title: فاعلية الإرشادي النفسي الديني في تخفيف قلق المستقبل لدى طالبات كلية التربية جامعة الملك سعود
Authors: د. وفاء محمود نصار عبد الرزاق
– د. محمح منصور محمد
Keywords: فاعلية الإرشادي النفسي الديني - قلق المستقبل
Issue Date: 2005
Publisher: مطبوعات مؤتمر كلية الدراسات الإنسانية بجامعة الأزهر
Abstract: يعتبر الإرشاد النفسي بصفة عامة و الإرشاد النفسي الديني بصفة خاصة من أهم الأساليب المساعدة للأفراد في التخلص من بعض المشكلات النفسية التي تقيد فاعلية الأفراد وتحد من دافعيتهم نحو أنشطة التعلم المختلفة داخل الجامعة. ومن الواضح أن العصر الذي نعيش فيه يتميز بالقلق، وأصبح القلق هو السمة السائدة لهذا العصر. فالإنسان يقلق لأسباب تتعلق بالماضي، أسباب تتعلق بالحاضر وكذلك لأسباب تتعلق بالمستقبل. إن أكثر ما يثير القلق لدى الشباب هو المستقبل، بل أن الشباب يشعر بعدم وضوح المستقبل المهني ويصبح قلقا على ذاته وعلى مستقبله ووجوده وعلى علاقته بالآخرين. والقلق في العصر الحاضر ظاهرة مرضية يشير إلى خطر يهدد الحضارة وأصبحت كلمته في حضارتنا أكثر تداولا ويولد الكثير من المعاني منها ما يؤثر على الأعصاب والهموم. ويجب مساعدة الشباب على تخفيف حدة القلق لديهم أو التخلص منه حيث أوضحت بعض الدراسات إلى أن الشباب عندما يعجز عن التكيف يصبح أكثر قلقا، ويقع الفرد في كثير من المشكلات مما يجعله يشعر بعدم الأمن. وهذه النقطة تسبب له ألما نفسيا. هذا وقد استخدم الإرشاد الديني كأسلوب إرشادي لتخفيف القلق، ولقد اختار الباحثان هذا النوع من الإرشاد حيث أكد العديد من الباحثين على أهمية الدين كمقوم أساسي يساعد الأفراد في التخلص من الأزمات النفسية. وأن الدين هو الملاذ الوحيد للتخلص من الصدمات النفسية التي لا يتحملها إلا الشخص المؤمن. كما توجد بعض الدراسات التي تؤكد العلاقة بين التأثير الديني والصحة النفسية والتي توصلت إلى أن الإيمان والخبرات الدينية لها دور في خفض الاضطرابات النفسية ومنها دراسة ماسترز وآخرون 1991، دراسة كونج 1993، ودراسة عاشور محمد التي أخذت من القرآن الكريم والسنة النبوية والأدعية والأذكار طريق لعلاج الاضطرابات النفسية. وباعتبار أن طالبات الجامعة في مرحلة الشباب وهي مرحلة مليئة بالقلق تجاه المستقبل، وباعتبار أن الإسلام يصحح فكر الإنسان وتصوراته في كل أمور الدنيا والآخرة. وقد اتضح فيما سبق عرضه من دراسات وكتابات أن الإرشاد النفس الديني هو الوسيلة المثلى لتفادى أي زيادة في نسبة القلق بشأن المستقبل. ونظرا لأن ظاهرة قلق المستقبل يمكن أن يكون لها آثارا سلبية على جوانب مختلفة من شخصية طالبات جامعة وعلى تحصيلهن وسلامتهن النفسية دعت الضرورة والحاجة إلى إجراء مثل هذه الدراسة لمديد المساعدة لهؤلاء الطالبات في التخلص من هذه القلق وذلك من خلال إعداد برنامج إرشادي نفسي ديني لتحقيق هذا الغرض.
URI: http://hdl.handle.net/123456789/14501
Appears in Collections:College of Education

Files in This Item:

File Description SizeFormat
فاعلية الإرشادي النفسي الديني في تخفيف قلق المستقبل لدى طالبات كلية التربية جامعة الملك سعود.doc52 kBMicrosoft WordView/Open

Items in DSpace are protected by copyright, with all rights reserved, unless otherwise indicated.

 

DSpace Software Copyright © 2002-2007 MIT and Hewlett-Packard - Feedback